فن الجلد

فـن الجلـد هـو واحـد مـن مصـادر الفخـر وواحـد مـن أكرالتخصصـات في الصناعـة التقليديـة المغربيـة. سـمعته وصيتـه راسـخ، يكفـي أنـه مصـدر مصطلـح «ماروكينري».الـذي يعنـي المـواد الجلديـة.

يسـتحوذ الجلـد علـى جميـع المجـالات بمرونتـه وصلابتـه. فلـكل جلـد اسـتخدامه الخـاص وفقًـا لصفاتـه، ولـكل نـوع مـن أنـواع الجلـد، يوفـر لنـا العمـل الاسـتثنائي لصناعنـا التقليديـن أفضـل المنتوجـات : بلاغـي، بوفـات، سـروج ،أرائـك … كل قطعـة تجسـد روح الحـرفي الـذي يتوفـر علـى حنكـة ومهـارة مهنيـة أسـطورية.

هنــاك تقنيــات مختلفــة لفــن الجلــد بالمغــرب: «تاقشــارت» أو الجلــد المســتخرج، والجلــد المطــرز، والجلد المســمر )الماربــري( ، والجلــود المزخرفــة بالذهــب أو المطعمــة بشــرائط ملونــة.

وتعتر صناعة الجلود تقليدًًا متأصلًا في ثقافة أكر مدن الصناعة التقليدية المغربية مثل مراكش وفاس والرباط.